بقلم/ خالد الرويشانبقلم/ خالد الرويشان

رحل الاستعمار فمن سیحرر البلاد الیوم من الاستحمار؟ حبر على ورق بعد أكثر من سنة على توقیعھا!

ومن الاستحمار للشعب أن تصبح المشكلة الكبرى في الیمن ھي مجرد تشكیل حكومة
ولیس تحریر الیمن الكبیر واستعادة دولتھ!

الاستحمار ھو أن الكل یستمیت في أن یشد اللحاف إلیه! .. رغم أنه لم یعد ثمة لحاف أصلاً

أصبح الكل عرایا في مسرح للمجانین!
والتحالف ھو المخرج الغرائبي المریض.

تأملوا إثیوبیا كیف قضت على تمردھا
ربما ذكركم ذلك البلاد التي تقضمون لحمھا كالفئران كل یوم!

حول الموقع

سام برس