أعرب رئيس البرلمان العربي صاحب المعالي السيد عادل بن عبد الرحمن العسومي عن قلقه البالغ إزاء أعمال العنف التي شهدتها العاصمة الصومالية مقديشو، وأدت إلى وقوع عدد من القتلى والمصابين.

ودعا رئيس البرلمان العربي جميع الأطراف الصومالية إلى الاصطفاف الوطني وتغليب المصلحة الوطنية العليا للشعب الصومالي، والانخراط البناء في حوار جاد يفضي إلى التوصل إلى اتفاق وطني شامل يحفظ الأمن ويحقق الاستقرار في جمهورية الصومال.

وجدَّد رئيس البرلمان العربي التأكيد على الموقف الثابت للبرلمان العربي بشأن دعم ومساندة كافة الجهود التي تهدف إلى تحقيق الأمن والوحدة الوطنية في جمهورية الصومال، بما يلبي تطلعات الشعب الصومالي الشقيق وطموحاته في التنمية والاستقرار.

حول الموقع

سام برس