أهلاً ببشير الخير ، والرحمة ، والإحسان رمضان المبارك حبيب الرحمن ، والإنسان الشهر الذي أنزل فيه القرآن ضياءً للناس وبينات من الهدى والفرقان وتهذيب النفس من الرذائل وتنقيتها من الشرور والمرض والحقد والعصيان وتمثل الفضائل الدينية لرضاء الرحمن وجزاء الاحسان بين الناس بالاحسان .

حسرتي وحزني ياحبيبي رمضان أنك تهل علينا هذا العام ومازال الانسان في عراك وقتل لأخيه الانسان حب في العرش ( السلطة ) وما تكنزه الارض في باطنها من خيرات وثروات لها شأن.

(إقتباس من مجلة الإيمان )
دعــــاء :

اللهم ياعلي ياعظيم يا حليم يا عليم ياكريم أنت ربي وعلمك حسبي فنعم الحسب حسبي تنصر من تشاء وأنت العزيز الرحيم نسألك العصمة في الحركات والسكنات والكلمات والإرادات والخطرات من الشكوك والضنون والأوهام الساترة للقلوب عن مطالعة الغيوب فثبتنا وأنصرنا وسخر لنا هذا البحر كما سخرته لموسى وسخرت النار لإبراهيم وسخرت الجب ليوسف .

حول الموقع

سام برس