أكد المتحدث باسم كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس أبو عبيدة ، أنّ قرار قصف تل أبيب والقدس وديمونا وعسقلان وأسدود وبئر السبع وما قبلها وما بعدها من الأراضي المحتلة "أسهل علينا من شربة الماء في حالة استباحة إذا الاقصى الشريف وانتهاك كرامتة الفلسطينيين.

جاء ذلك خلال خطاب وجّهه إلى الشعب الفلسطيني ، على خلفية ارتقاء "ثلة من أبطال القسام ورجال الله المخلصين" في معركة "سيف القدس".

وقال ابوعبيدة ان كل ثمن ندفعه وسندفعه هو فداء للأقصى والقدس فلا معنى لوجودنا إن لم ننتصر للقدس ، مؤكداً على انه من رغم فارق القوة الكبير والامكانات العسكرية إلا ان المقاومة الفلسطينية وجهت ضربات قاصمة الى دولة الاحتلال الاسرائيلي ، في حين لم تجرؤ أي دولة عربية او نظام عربي او اسلامي ان تظرب العشر من صواريخ القسام بحسب موقع " العربي".

وطمأن أبوعبيدة الفلسطينيين قائلاً أنّ "لدينا المزيد وفي جعبتنا الكثير مما يسرّكم ويرفع رؤوسكم ويجعلكم تفخرون أمام العالم بمقاومتكم".

حول الموقع

سام برس