تستضيف دبي أوبرا العرض الموسيقي الشهير «ماما ميا!» اعتباراً من 13 وحتى 22 من شهر سبتمبر المقبل، في إطار جولة عروض تشمل المملكة المتّحدة ومختلف أرجاء العالم، وذلك احتفالاً بمرور 22 سنة على عرضه الافتتاحي الأول في لندن عام 1999.

يُجسّد عرض «ماما ميا!»، الذي انطلق نحو العالمية من مسرح «ويست إند»، الرؤية العبقريّة لجودي كرايمر وأسلوبها المميز في تقديم سحر سرد قصص الأغاني الخالدة لفرقة «آبا» الغنائية السويدية، من خلال حكاية مرحة ومسليّة تدور حول أمّ، وابنتها التي تبحث عن هوية والدها من بين ثلاثة رجال، وذلك على إحدى الجزر اليونانيّة السّاحرة.

كما يُتيح «ماما ميا!» للجمهور في دبي فرصة الاستمتاع بتجربة ترفيهيّة حيّة لا مثيل لها، من خلال عرضه المرتقب الأول في دبي أوبرا التي ستستضيف زوّارها ليشهدوا عرضاً ساحراً ومميّزاً على خشبة مسرحها عالمي المستوى.

فحتى اليوم، استقطب عرض «ماما ميا!» أكثر من 65 مليون مشاهد، عبر 50 إنتاجاً و16 لغة مختلفة.

المصدر: البيان

حول الموقع

سام برس