أفادت اللجنة المنظمة لمنتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي، بأن إجمالي حصيلة المنتدى الاقتصادي هذا العام اتفاقات بأكثر من 3.8 تريليون روبل (حوالي 52 مليار دولار).

وتنتهي يوم السبت فعاليات منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي، التي استمرت 4 أيام، وسط مشاركة عربية وأجنبية فعالة. ويعد المنتدى أول حدث كبير يعقد حضوريا (وجها لوجه) بعد اندلاع جائحة كورونا العام الماضي.

وخلال منتدى هذا العام تم مراعاة إجراءات الوقاية الصحية، وتم استخدام تقنيات رقمية حديثة. وبلغ عدد المشاركين في المنتدى هذا العام نحو 13 ألف شخص.

وشاركت دولة قطر في المنتدى بصفة ضيف شرف، ووفقا لمسؤولين قطريين فقد تم توقيع أكثر من 65 اتفاقية مع الجانب الروسي خلال المنتدى طالت مجالات مختلفة.

وصرح أنطون كوبياكوف مستشار الرئيس الروسي والأمين التنفيذي للجنة المنظمة للمنتدى بأن عدد المشاركين في المنتدى بلغ هذا العام 13 ألف شخص من 140 دولة و11 ألف شركة روسية وأجنبية، منها 800 شركة من كبرى المؤسسات.

وأضاف المسؤول الروسي أنه خلال المنتدى تم توقيع أكثر من 800 اتفاقية بقيمة تزيد عن 3.8 تريليون روبل. وأشار إلى أنه خلال فترة المنتدى (2 - 5 يونيو 2021) تم إجراء 52 ألف اختبار لفيروس كورونا، منها 500 اختبار أظهر نتائج إيجابية.

وعن منتدى العام القادم، قال كوبياكوف إنه سيعقد في مطلع يونيو من العام 2022، وهي النسخة الخامسة والعشرون.

ومنتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي ينعقد منذ العام 1997، وفي إطاره يتم تنظيم جلسات نقاش وفعالية الطاولة المستديرة وحوارات عمل ووجبات إفطار عمل.

المصدر: تاس

حول الموقع

سام برس