أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري ، رفضه للاجراءات الأحادية الاثيوبية المتصلة بملء سد النهضة .

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي ، من أنطونيو جوتيريش" الأمين العام للأمم المتحدة يوم الخميس، .

وصرح السفير أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن المحادثة تركزت حول آخر المستجدات على صعيد ملف سد النهضة وما آلت إليه التطورات الأخيرة من عدم تحقيق أى تقدم فى هذا الشأن ، بحسب " اليوم السابع".

وهنأ شكري ، أنطونيو جوتيريش ، بمناسبة ولايته الثانية للامانة العامة للامم المتحدة ، عقب التأييد الذي حظي به من قبل مجلس الامن .

المصدر: وكالات

حول الموقع

سام برس