تستضيف محمية بحيرة ليمني، أحد المراكز السياحية البديلة في ولاية غوموشهانه ، شمال شرقي تركيا ، السياح المحليين والأجانب.

وتقع حديقة بحيرة ليمني الطبيعية على ارتفاع 2050 مترا، وتبعد 65 كيلو مترا عن مطار طرابزون و45 كيلو مترا عن مركز ولاية غوموشهانه.

وتتربع البحرية على جبل "زيغانا" المطل على طريق الحرير التاريخي.

بقيت حديقة بحيرة ليمني الطبيعية المحاطة بغابات الصنوبر والتنوب الأصفر، مغطاة بالثلوج لفترة طويلة من هذا العام.

ومع ارتفاع درجات الحرارة وذوبان الثلوج بدأ اللون الأخضر يغطي المحمية التي تقدم لزوارها جمالا موسميا فريدا من نوعه.

وتوفّر بحيرة ليمني، وهي واحدة من الأماكن المفضلة في مجال السياحة البديلة في منطقة البحر الأسود، للسائحين المحليين والأجانب فرصة قضاء وقت ممتع في أحضان الطبيعة وتناول الأطعمة المحلية الشعبية.

وفتحت المحمية أبوابها في هذا الموسم لاستضافة المجموعات السياحية المحلية والأجنبية.

وقال مشغل المحمية، عبد الله أر أوغلو، لوكالة الأناضول، إنه على مر السنوات 6 الماضية تطورت البنى التحتية السياحية في المحمية لتصل إلى أرقى مستوى من الخدمات.

وأكّد أر أوغلو أن الخدمة السياحية في المحمية تتوقف في فصل الشتاء لتساقط الثلوج وصعوبة الوصول إلى المحمية وفي شهر أبريل/نيسان من كل عام تعج بالسياح.

ولفت أر أوغلو إلى أن غالبية زوار المحمية هم من السياح المحليين والعرب.

المصدر: الاناضول

حول الموقع

سام برس