شنت طائرات جيش الاحتلال الإسرائيلي، يوم الجمعة، غارتين على شقة في برج وسط مدينة غزة، وأخرى على مرصد للمقاومة شمال القطاع.


وأفادت مصادر إعلامية بأن طائرات الاستطلاع الإسرائيلية استهدفت نقطة لسرايا القدس بشمال القطاع، مما تسبب بإصابات لم يتم تحديدها بعد. كما تم سماع دوي انفجارات غرب القطاع.

وأطبق الناطق باسم الجيش الإسرائيلي على العملية "الفجر الصادق" على الحملة العسكرية ضد حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة، وتم تنبيه سكان غلاف غزة بالبقاء قرب الملاجئ.

وقالت هيئة البث الاسرائيلية بإن الجيش الإسرائيلي قام بتصفية عضو بارز في حركة الجهاد الإسلامي في غزة".

كما لم يصدر تأكيد من الجهاد الاسلامي.

من جانبه قال الناطق باسم حركة "حماس" فوزي برهوم، إن "العدو الإسرائيلي من بدأ التصعيد على المقاومة في غزة وارتكب جريمة جديدة وعليه أن يدفع الثمن ويتحمل المسؤولية الكاملة عنها".

وأضاف: "المقاومة بكل أذرعها العسكرية وفصائلها موحدة في هذه المعركة، وستقول كلمتها وبكل قوة، ولم يعد ممكنا القبول استمرار هذا الوضع على ما هو عليه".

المصدر: RT

حول الموقع

سام برس