سجلت الليرة التركية تراجعا كبيرا يوم الأمس وصل إلى مقدار 14 في المئة بعد إقالة محافظ البنك المركزي ناجي أغبال السبت الماضي، قبل أن تعود وتسجل بعض التعافي صباح الاثنين.

وجاء قرار الرئيس رجب طيب أردوغان إقالة أغبال مفاجئا ، ما ادى الى حالة ارباك ، وكان أغبال قد رفع سعر الفائدة في محاولة للتصدي لمعدلات تضخم تجاوزت 15 في المئة.

حول الموقع

سام برس