واشنطن (رويترز) -

ألتقى الرئيس الامريكي جو بايدن ، الملك الاردني عبدالله بن الحسين بن طلال في البيت الابيض .

وأجرى بايدن والملك عبدالله محادثات امس الاثنين في المكتب البيضاوي تطرقت الى بحث عدد من الملفات المتعلقة بقضايا الشرق الاوسط ومبدأ حل الدولتين بالاضافة الى العلاقات الدفاعية بين واشنطن وعمان .

واجتمع الملك عبد الله، الذي أحبط تحديا لسلطته في أبريل نيسان من أخيه غير الشقيق الأمير حمزة، مع بايدن للمرة الأولى منذ تنصيبه رئيسا للولايات المتحدة في يناير كانون الثاني.

ووصف بايدن الملك عبد الله بأنه "صديق جيد، وفي ، مهذب".

وقال مخاطبا العاهل الأردني أمام الصحفيين في جلسة لالتقاط الصور "وقفت بجانبنا دائما، وسنقف دائما بجانب الأردن". وأضاف أنه يريد أن يطلع على تطورات الشرق الأوسط من الملك.

وقال الملك عبد الله لبايدن إن المنطقة تواجه الكثير من التحديات. ومضى يقول "بإمكانكم دائما الاعتماد علي، وعلى بلادي، وعلى كثير من حلفائنا في المنطقة".

وقال البيت الأبيض في بيان إن بايدن أعلن خلال الاجتماع تسليم أكثر من 500 ألف جرعة من لقاحات كوفيد-19 إلى الأردن وإن الزعيمين بحثا العلاقات الدفاعية بين البلدين والأزمة الإنسانية في سوريا.

وقال البيت الأبيض "أشاد الرئيس بايدن بالدور المهم الذي يلعبه الأردن في الاستقرار الأوسع للمنطقة".

وأضاف أن الزعيمين بحثا كذلك مساعي السلام في الشرق الأوسط وأن بايدن عبر عن دعمه لحل الدولتين للصراع بين الإسرائيليين والفلسطينيين ولتواصل الأردن مع الحكومة الإسرائيلية الجديدة.

ولا تزال التوترات متأججة في المنطقة بعد الحرب التي استمرت 11 يوما بين إسرائيل ونشطاء حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة.

وسيحضر الملك عبد الله أيضا إفطار عمل مع نائبة الرئيس كاملا هاريس بمقر إقامتها يوم الثلاثاء يعقبه اجتماع مع وزير الخارجية أنتوني بلينكن بمقر وزارة الخارجية.


المصدر: رويترز

حول الموقع

سام برس