أكد وزير الخارجية القطر الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني ، ان وحدة دول الخليج هي الاساس ، وان تعزيز العلاقات مطلب الجميع ، مشيراً الى ان الدول الخليجية التي أكتوت بنار الازمة " خسرت" نتيجة لسؤ الفهم ، وربحت مرة أخرى بالعقل والمنطق الذي توج بإعلان بيان العُلا.

وقال وزير الخارجية القطري ، ان الاعتراف بحكومة طالبان ليس أولوية وترك أفغانستان امر خاطئ ، مشيراً الى ان الدوحة تنتهج الحياد الايجابي وتتواصل مع حكومة طالبان وواشنطن لايجاد حلول من أجل استقرار افغانستان.

وأشار الى انه لا يمكن حل القضايا المتعلقة بالتطورات التي تشهدها دولة أفغانستنان دون التعامل مع حكومة تصريف الأعمال التي شكّلتها حركة طالبان.

وأوضح ان قطر تقيم علاقات متوازنة مع كافة الأطراف الأفغانية حفاظاً على العلاقة الطيبة.

جاء ذلك خلال تصريحات أدلى بها الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني اليوم الأربعاء في منتدى منتدى الأمن العالمي المنعقد في العاصمة القطرية "الدوحة".

وحدة الصف الخليجي:

وقال وزير الخارجية القطري ، ان جميع الدول الخليجية التي عاشت الازمة الخليجية ،"خسرت" ، بسبب سؤ الفهم.

واكد الوزير القطري ان جميع الدول الخليجية التي دخلت في دوامة الازمة" فازت" بالاحتكام الى العقل والمنطق، وإعلان اتفاق العلا الذي وقّع في بداية العام الجاري وأدى إلى إعادة العمل المشترك بين دول الخليج وفق مساره الطبيعي ، وتعزيز العلاقات الاخوية.

المصد : وكالات

حول الموقع

سام برس