فى لفتة إنسانية نادرة، استجاب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ، لاستغاثة السيدة رشا حماد المقيمة بمركز الدلنجات بمحافظة البحيرة، لعلاج اثنين من أبنائها هما محمد 10 سنوات، وصابر 8 سنوات، نتيجة إصابتهما بضمور فى الخلايا الشبكية والحركية وفقد الرؤية والحركة، وعدم قدرة الأسرة على تحمل تكاليف العلاج.

وعلى الفور وجه الرئيس السيسي، بعلاج الطفلين على نفقة الدولة، وتم نقل الطفلين لوحدة ضمور العضلات الجديدة بمستشفى الدمرادش الجامعى بالقاهرة، وتم إجراء التحاليل اللازمة وأخذ عينات من الأسرة المكونة من 6 أفراد للتأكد من عدم إصابتهم بمرض وراثى.

كما قامت وزارة التضامن الاجتماعي بدراسة حالة الأسرة، وتم صرف معاش كرامة للأسرة، بالإضافة إلى صرف مبلغ 3500 جنيه للمساهمة فى تكاليف علاج الطفلين.

كما قام محافظة البحيرة بصرف مساعدة مالية قدرها 250 ألف جنيه لصالح علاج الطفلين.

المصدر: اليوم السابع

حول الموقع

سام برس