تعرض المناضل والهامة الوطنية الدكتور ناصر بن يحيي العرجلي الى محاولة أغتيال اصيب على أثرها وشقيقة ردفان بجراح خطيرة من قبل مسلحين متنفذين.

حيث أقدم المتهم بندر العسل مدير فرع هيئة الاوقاف بمحافظة اب يوم الاربعاء ومعه عصابة مسلحة على تنفيذ محاولة اغتيال الدكتور/ ناصر بن يحيي العرجلي بإطلاق الرصاص عليه ما أدى الى اصابته اصابة بليغة وكذلك شقيقه ردفان الذي كان برفقته اثناء ارتكاب الجريمة حيث تم نقلهما الى المستشفى السعودي الالماني لانقاذ حياتهم من الموت.

وقال مصدر قريب من الدكتور العرجلي لصحيفة " سام برس" ، ان الجاني العسل قد اتصل للدكتور العرجلي طالبا منه الحديث الودي لكنه باشر وعصابته باطلاق النار بشكل كثيف بإتجاه الدكتور العرجلي وأخيه ردفان بمجرد نزولهما من السيارة في منطقة دارس بصنعاء قبل أن يلوذوا بالفرار.

وكان الدكتور العرجلي قد وجه انتقادا للجاني العسل على خلفية تورطه في قضايا فساد ومصادرته أراضي خاصة بمواطنين في إب دون وجه حق.

وندد حزب اليمن الحر بالجريمة الغادرة والفعل الجبان والمشين
وطالب الحزب في بيان عاجل صدر عنه قبل قليل أجهزة الأمن سرعة ضبط الجناة وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع محملا الدولة وأجهزتها المسئولية الكاملة إزاء هذه الجريمة النكراء وتبعاتها على السلم والاستقرار والسكينة العامة.

يذكر ان مئات المواطنين من أبناء قبيلة حاشد ومن انصار الدكتور العرجلي هبوا من مختلف المحافظات الى المستشفى حيث يرقد الدكتور العرجلي وشقيقه ردفان ..مؤكدين على ضرورة تحرك أجهزة الامن لضبط واعتقال الجناة قبل ان تخرج عن السيطرة.

حول الموقع

سام برس