أقرت الصين قانون منع هدر الطعام ودخل حيز التنفيذ اليوم الجمعة بعد تمريره يوم الخميس، بحسب ما نشرت "الألمانية".

وتعني هذه الخطوة السباقة على مستوى العالم أن الطلبات الزائدة التي يتم تقديمها من خلال خدمات إعداد الأطعمة يمكن أن تؤدي إلى فرض غرامة تصل إلى 10 آلاف يوان (1545 دولارا) ، بحسب ماذكره الجريدة " الاقتصادية".

ويجري حاليا السماح أيضا لخدمات تقديم الطعام بفرض رسوم على العملاء إذا تركوا وراءهم كميات كبيرة من بقايا الطعام.

وجاء القانون الجديد كرد فعل على الكميات المتزايدة من الطعام التي يتم التخلص منها في الصين.

وفي قطاع خدمات المطاعم وحده بالبلاد، يجري هدر حوالي 10 مليارات كجم من الطعام سنويا.

وتبنى الرئيس الصيني شي جين بينج في أغسطس الماضي القضية بشكل شخصي، ووصف كمية الطعام المهدرة بأنها صادمة.

وقال إن الهدر مخجل وامتدح التقشف.

وأطلقت السلطات المحلية عقب ذلك برامج للحد من هدر الطعام.

المصدر: وكالات

حول الموقع

سام برس