بقلم/ محمد العزيزيبقلم/ محمد العزيزي

بدون أي مقدمات أو مقترحات أو مشروع مقدم من العرب، الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” وبالتنسيق مع الاتحاد العربي يوافق ويقر إقامة بطولة لكرة القدم سماها كأس العرب وأقام قرعتها في دوحة قطر.

صحيح من قال معك قرش تسوى قرش وأيضا هي لمن أراد فصاحة، قطر ستستضيف كأس العالم 2022م من بين دول كثيرة أكثر قدرة وإمكانيات، ولكن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” أقر ملف قطر واليوم يفاجئ العالم العربي بإقامة كأس العرب ليس على سواد عيون العرب أو حتى الشقيقة قطر، و لكن لأن قطر “مدكن” كما يقول أهل صنعاء، أي إمكانيات مالية غزيرة وقدرة عالية في عمل أفخم وأفخر الملاعب والبنى التحتية في غمضة عين وتجلب الجن مربطين بالفلوس، إذاً هي الفلوس المال الذي يعمل هذه الأفعال والأعمال، سبحان الله والقبول لدولة قطر عند الغرب والعرب، والكل سوف يشارك في البطولة مجاملة لقطر صاحبة المال.

يفترض أن هذا الكأس ليس من أجل اختبار إمكانية قطر ومدى استعدادها لاستضافة كأس العالم الذي سينطلق أواخر العام القادم 2022م، ولكن يفترض أن يكون كأس للعرب يقام سنويا وبطولته معترف بها من قبل “الفيفا”، وينتظم كبقية الدوريات والبطولات التي تقام في قارات وتجمعات العالم مثل الكأس الإفريقية والأوروبية والأمريكية والآسيوية وغيرها من التجمعات الكروية.

أما أن يقر الاتحاد الدولي “الفيفا ” هذه البطولة “كأس العرب” ليعرف الاتحاد من خلالها مدى جهوزية قطر لاستضافة كأس العالم ولأجل قطر، ومن ثم تلغى هذه البطولة من قاموس الاتحاد الدولي فهذا في اعتقادي أمر غير منطقي ويجب على العرب الأخذ بالمبادرة واعتماد الكأس بشكل دائما طالما وقد أقرها الاتحاد الدولي.

نحن نقول من سنَّ سنَّة حسنة واجب اتباعها، بمعنى أن الاتحاد قد أقر هذا العمل الحسن فيجب أن يكون هناك كأس خاص بالعرب ويقام كل عام أو كل عامين، واعتمادها كبطولة إن أراد العرب تطوير رياضتهم وبالأخص رياضة كرة القدم، خاصة وأن الرياضة أصبحت اليوم مجالاً خصباً للاستثمار وأيضا هذه اللعبة لها جمهور واسع وقبول عند سكان المعمورة، وتكون البطولة العربية تلبية للجماهير العربية المتعطشة لمثل هكذا بطولات، أما أن يبقى العرب مجرد مشجعين للمنتخبات الأوروبية أو الأفريقية فهذا هو العبث بعينه، وأمر غير مقبول، وكما يقول المثل اليمني “جاء منك يا بيت الله”، وهي فرصة ذهبية لتأسيس هذه البطولة.

وللتعريف ببطولة كأس العرب، فقد أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا إقامة البطولة في قطر بمشاركة 23 منتخبا عربيا في تصفياتها بينها المنتخب الوطني لكرة القدم، وستقام البطولة نهاية العام الجاري 2021م والمباراة النهائية للبطولة ستكون في 18 ديسمبر المقبل، والمباريات ستقام على ستة من ملاعب مونديال قطر 2022م.. وخواتيم مباركة على الجميع.

نقلاً عن صحيفة الثورة

حول الموقع

سام برس