مشاركة عربية و أجنبية..ورشات وجداريات ومعارض وتكريم الخطاط عامر بن جدو..

فنانون خطاطون من تونس الى جانب محمد الخروبي و ابراهيم المصراطي (ليبيا ) و عبد الفتاح عبد الفتاح بلالي (المغرب) و إيمان الجشي (السعودية) و رفعت البوايزة (الأردن) و طيبة فرج (البحرين) و فاروق نواف العيساوي ( العراق) و الخطاطة الايطالية انطونيلا ليوني..

تتواصل بمدينة نابل الفعاليات الثقافية و الابداعية و الفنية لملتقى نيابوليس الدولي للخط العربي الذي تم افتتاحه يوم الأحد 10 أكتوبر الجاري بمشاركة عدد مهم من الخطاطين و الفنانين في فنون الخط التونسيين و العرب و منهم محمد الخروبي و ابراهيم المصراطي (ليبيا ) و عبد الفتاح عبد الفتاح بلالي (المغرب) و إيمان الجشي (السعودية) و رفعت البوايزة (الأردن) و طيبة فرج (البحرين) و فاروق نواف العيساوي ( العراق) و الخطاطة الايطالية انطونيلا ليوني..و يكون الاختتام يوم السبت 16 من الشهر الجاري ..نعم..للخط العربي سحره و فنونه حيث التشكيل الذي يمنحه جمالياته و يجعله حمالا لما يسر الناظر و المتأمل و المستمتع و القارئ..انه مجال نظر و حسن و بهاء و هو ما جعل فنون الخط العربي منذ تاريخ قديم مقصدا جماليا و عنوانا على حضارة و فعلا انسانيا عميقا في ثنايا هذه الحضارة العربية الاسلامية العريقة...

للخط فسحته الثقافية و الفنية و مجالات الاحتفاء به سانحة لأحبائه و عشاقه و مبدعيه.....يرأس الملتقى الخطاط التشكيلي عبدالرزاق حمودة و هو فنان حروفي من مدينة قابس ومقيم في المهجر...و أحد مؤسسي الملتقى الدولي للخط العربي بمدينته...

وله مشاركاته العديدة داخل تونس وخارجها....هذا وقد قررت الهيئة المديرة لجمعية ملتقى نيابوليس الدولي للخط العربي بالجمهورية التونسية في نسخته الأولى و التأسيسية، أن تكرم الخطاط التونسي الأستاذ عامر بن جدو لمسيرته الفنية و ضبطه قواعد الخط الكوفي القيرواني في كراس جميل و في طبعة راقية وسيقع حفل التكريم يوم السبت 16 أكتوبر خلال اختتام الملتقى ..و هناك مشاركة تونسية مهمة لنذكرمنهاالحروفيين و الخطاطين الفنانين نورالدين العوني و طارق السويسي و سامي الفقيه و زهرة زروقي و طارق عبيد و محمد سحنون و عمر الجمني و عبد الحفيظ التليلي ...هذا الملتقى الدولي للخط العربي من تنظيم جمعية ملتقى نيابوليس الدولي بالتعاون مع خزفيات ايمان حديدان و باشراف وزارة الشؤون الثقافية و المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بنابل و وزارة التعليم العالي و البحث العلمي و المعهد العالي للفنون الجميلة بنابل التابع لجامعة قرطاج..

و قد نظم الملتقى يوما استكشافيا الأحد 10 أكتوبر من خلال رحلة للضيوف الى ولاية تونس لزيارة معالم و مواقع مهمة.. و تم افتتاح المعرض الجماعي للخط العربي يوم الثلاثاء 12 أكتوبر صباحا و تواصلت الأنشطة المتعددة للفعالية طيلة أيام 12 و 13 و 14 أكتوبر و كان هناك موعد لانطلاق ورشات الخط و الجداريات بفضاءات المعهد العالي للفنون الجميلة بنابل الى جانب انطلاق فعاليات و أنشطة ورشات الخزف في ورشة إيمان حديدان.و يوم الاربعاء 13 أكتوبر كان مجال لورشات مفتوحة و جداريات و هناك أنشطة تطبيقية في الحروفية و الجداريات و ذلك بالمعهد العالي للفنون الجميلة بنابل..يوم الخميس 14 أكتوبر انطلق نشاط محاورات و حلقات نقاش مفتوحة بمدرج المعهد فيما تواصل نشاط الورشات .يوم الجمعة 15 أكتوبر نشاط خزفي بورشة الخزف ايمان حديدان و يوم الخزف بمشاركة كل الضيوف مع محطات موسيقية ..و يوم السبت 16يكون الاختتام للفعالية الدولية للخط العربي نيابوليس بتكريم المشاركين و الاحتفاء التكريمي بالخطاط عامر بن جدو و ينتظم بالمناسبة المعرض الخاص بالأعمال المنجزة خلال هذه الدورة...الملتقى مناسبة للقاء و الحوار الثقافي و تبادل التجارب و الخبرات الفنية الجمالية بين عدد من هواة و محترفي الحروفية و فنونها و الخط العربي و ابداعاته على أرض نيابوليس قبالة البحر الجميل بالوطن القبلي من تونس...

حول الموقع

سام برس